زواج جينفر لوبيز و بن أفليك يتصدر منصات التواصل الاجتماعي

زواج جينفر لوبيز و بن أفليك يتصدر منصات التواصل الاجتماعي

يمن دايز - وكالات

تصدّر خبر زواج الثنائي الشهير جنيفر لوبيز محركات البحث خلال اليومين الماضيين وخصوصًا بشأن إطلالتها.

حمل فستان زفاف لوبيز توقيع المصمم اللبناني العالمي زهير مراد. وارتدت لوبيز فستانين تميّز الأوّل ببساطته فيما كان الثاني عاري الكتفين ومن قماش الدانتيل.

واللافت أن الثاني أقرب لموضة الثمانينات من القرن الماضي وقد تحدثت جينيفر بالفعل عن هذه الإطلالة وقالت :" امتلك هذا الفستان بالفعل منذ عدة سنوات وكنت حريصة على الحفاظ عليه وقررت ان ارتديه في هذا اليوم ".

وكشف موقع الديلي ميل عن سعر الفستان والمفاجأة أنه يبلغ 262 دولار.

وهذه ليست المرّة الأولى التي ترتدي لوبيز من تصاميم مراد، فسبق وارتدت أكثر من 20 تصميمًا من توقيع، آخرها في فيلم "ماري مي".

يذكر أن الثنائي حصل يوم السبت على رخصة زواج في مقاطعة كلارك بولاية نيفادا من دون إقامة حفل زفاف.

وأعلنت لوبيز الخبر بنفسها على موقعها الخاص في رسالة توجّهت بها إلى الجمهور: "...مع أفضل الشهود الذين يمكن أن نتخيّلهم على الإطلاق، فستان من فيلم قديم وسترة من خزانة بن، قرأنا عهودنا الخاصة في الكنيسة الصغيرة، وأعطينا بعضنا البعض الخواتم التي سنرتديها لبقيّة حياتنا".

هذا وشاركت متابعيها على موقع انستغرام صورة لها وهي مستلقية على السرير من دون مساحيق تجميل، ظهرت فيها خاتم زواجها.

ويأتي هذا الخبر قبل أن تحتفل مغنية البوب المولودة في برونكس بيوم ميلادها الثالث والخمسين.

وتجدر الإشارة إلى أن علاقة لوبيز افليك بدأت في تموز ٢٠٠٢ أثناء تصويرهما فيلم معًا.

وعرض الممثل الشهير الزواج على لوبيز في تشرين الثاني وحدّدا موعد الزواج  في أيلول ٢٠٠٣ ليلغياه قبل أيام قليلة ويعلنا انفصالهما رسميًا في كانون الثاني ٢٠٠٤.

لكنّ شرارة الحبّ عادت واشتعلت بينهما بعد 19 عامًا بعد أسابيع من انفصالها عن خطيبها أليكس رودريغيز بعد علاقة دامت أربعة أعوام. مع الإشارة إلى أنها سبق وتزوجت ثلاث مرات، ولديها توأمان شقيقان يبلغان من العمر 14 عاماً من زواجها الثالث من "مارك أنتوني".

من جهته، هذا الزواج الثاني لإفليك الذي لديه ثلاثة أطفال من زواجه من جينيفر غارنر، الذي انتهى في عام 2018 بعد عقد من الزمن.